المصممة القطرية ندى السليطي مؤسّسة دار هيرات للمجوهرات تأسر العقول بتصميمها قطعة مجوهرات خاصة " معاً لعشرة ملايين " في احتفال مؤسسة التعليم فوق الجميع بتعليم 10 مليون طفل في العالم


المصممة القطرية ندى السليطي مؤسّسة دار هيرات للمجوهرات تأسر العقول بتصميمها قطعة مجوهرات خاصة " معاً لعشرة ملايين " في احتفال مؤسسة التعليم فوق الجميع بتعليم 10 مليون طفل في العالم
المصممة القطرية ندى السليطي مؤسّسة دار هيرات للمجوهرات تأسر العقول بتصميمها قطعة مجوهرات خاصة " معاً لعشرة ملايين " في احتفال مؤسسة التعليم فوق الجميع بتعليم 10 مليون طفل في العالم
المصممة القطرية ندى السليطي مؤسّسة دار هيرات للمجوهرات تأسر العقول بتصميمها قطعة مجوهرات خاصة " معاً لعشرة ملايين " في احتفال مؤسسة التعليم فوق الجميع بتعليم 10 مليون طفل في العالم
المصممة القطرية ندى السليطي مؤسّسة دار هيرات للمجوهرات تأسر العقول بتصميمها قطعة مجوهرات خاصة " معاً لعشرة ملايين " في احتفال مؤسسة التعليم فوق الجميع بتعليم 10 مليون طفل في العالم

بروش من الذهب و الالماس و الأحجار الكريمة ويجسد قيم وروح مؤسسة التعليم فوق الجميع.

كشفت مصممة المجوهرات القطرية ندى السليطي، مؤسًّسة دار هيرات للمجوهرات، عن قطعتها الفنية الرائعة " معاً لعشرة ملايين" والتي صممتها وقدمتها خلال احتفال مؤسسة التعليم فوق الجميع، التابعة لمؤسسة قطر والتربية والعلوم وتنمية المجتمع، في نيويورك بمناسبة الإعلان عن توفير التعليم لعشرة ملايين طفل حول العالم.
وقدمت المصممة قطعتها المصنوعة من الذهب على شكل بروش دائري يحتضن حجراً كريماً من الكريستال النقي قطع خصيصاً لهذه القطعة، ومطعماً بـ ٤.٩٧ من الالماس و ٣.٩٢ قيراطاً من حجر الالكساندرايت النادر الذي يتمتع بخاصية تغير اللون. ويتميز البروش يتصميمه المرن حيث يمكن ارتداءه بأربع طرق مختلفة.
تعكس قطعة المجوهرات روح وقيم ومبادىء مؤسسة التعليم فوق الجميع، وتعكس احتضان المؤسسة للأطفال وحمايتهم ودعمهم لتحقيق مستقبل أفضل. وقد لاقت القطعة إعجاباً شديداً من الحضور واستقطبت اهتمام الكثيرين الذي أعربوا عن تقديرهم لموهبة التصميم القطرية التي استطاعت أن تجسد الواقع من خلال قطعة فنية ساحرة وتحمل رسالتها إلى كل العالم.
وجاء التصميم النهائي للقطعة بعد جهود كبيرة حيث استمرت الاجتماعات والاستشارات لايام طويلة بينما مرت عملية التصميم في أكثر من مرحلة وتعديل لتخرج بحلتها الحالية عند التنفيذ.
وفي هذا الإطار قالت ندى السليطي، المصممة الموهوبة ومؤسسة دار هيرات للمجوهرات: "أشعر بالفخر والاعتزاز لتقديم قطعة مجوهرات مميزة صممتها خصيصاَ لمناسبة غالية ولدعم مسيرة وطني ومؤسسة التعليم فوق الجميع في رسالتها الإنسانية والتعليمية النبيلة. وهذا يظهر مدى تفاعل الفنّ الراقي مع القضايا الاجتماعية ويعكس مدى التزامنا نحن القطريات بدعم مسيرة وطننا وقيادتنا الرشيدة."
وأضافت " أتوجه بالشكر الجزيل والتقدير لصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر وإلى مؤسسة التعليم فوق الجميع على منحي هذه الفرصة لتقديم هذه القطعة المميزة التي تعكس روح وقيم مؤسسة التعليم فوق الجميع وتجسد وجوب دعم التعليم."

وجاء عرض هذه القطعة خلال الاحتفال الذي أقامته مؤسسة التعليم فوق الجميع في 27 أبريل في مكتبة نيويورك العامة ونظمته بالتعاون مع منظمة اليونيسف العالمية للطفولة احتفالاً بتقديم المؤسسة التعليم للأطفال في مختلف أرجاء العالم ووصلت إلى 10 مليون طفل من خلال 65 مشروعاً في 50 بلداً.
ومن جهتها، تؤمن دار هيرات للمجوهرات برؤية ورسالة ومهمة مؤسسة التعليم فوق الجميع في توفير التعليم النوعي والجيد للأطفال باعتباره حق من حقوق الإنسان وهو الأمر الذي يضمن مستقبل زاهر وأفضل للأفراد والمجتمعات على حدّ سواء.
تتمتع المصممة ندى السليطي بمسيرة مهنية حافلة في تصميم المجوهرات وأسست دار هيرات للمجوهرات في عام 2011 لتخلق أسلوباً جديداً للمجوهرات الفاخرة وتعكس أصالة دولة قطر بأسلوب عصري يتميز بأعلى مستويات الحرفية العالمية. ترتكز دار هيرات على الحرفية والمصداقية في التعامل وتولي جل اهتمامها لخدمة العملاء وتقديم قطع مميزة لتضاهي بذلك أعرق دور المجوهرات العالمية.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *